النصر السعودي يتعاقد مع حارس منتخب البرازيل

أخبار الرياضة وكرة القدم

انطلاق منافسات المرحلة الثانية لمهرجان سمو الأمير للهجن


انطلاق منافسات المرحلة الثانية لمهرجان سمو الأمير للهجن

أخبار الرياضة

أخبار الرياضة من قطر

٠٣-٠٣-٢٠٢٤

شهدت افتتاحية المرحلة الثانية من المهرجان السنوي لسباق الهجن العربية الأصيلة على سيف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حفظه الله ورعاه، أمس بميدان التحدي.

وقد منحت «وضحى» مالكها ناصر سليم الدودة سليم العامري، ناموس الشوط الأول الرئيسي المخصص للثنايا بكار إنتاج، بعدما افتتحت تحديات اليوم بالفوز بالشوط الأول الرئيسي.

فيما انتزع «ذحاح» ملك عبدالله راشد زيد أنديلة المري، ناموس الشوط الثاني الرئيسي المخصص للثنايا قعدان إنتاج، بعد منافسة قوية خاضها «ذحاح» ضد عدة أسماء وشعارات قوية، لكن «ذحاح» حسم الصدارة ليتوج بالناموس القوي.

واقتنصت «الدوحة» ملك سالم محمد بن عقيل، ناموس الشوط الخامس الرئيسي المخصص كرئيسي للثنايا بكار إنتاج قطر، وحققت «الدوحة» ناموس الشوط القوي بتكتيك محكم بعد أن ظلت قريبة من الصدارة حتى الأمتار الأخيرة التي قفزت فيها إلى المقدمة لتتخطى كل منافسيها وتحقق الفوز والناموس الغالي.

فيما انتزع «وقاد» ملك سالم محمد عجيان الجحيش المري، ناموس الشوط السادس المخصص كرئيسي للثنايا قعدان إنتاج قطر، وقام «وقاد» على مقدمة الشوط من بدايته حتى النهاية بدون أي تعليمات، محققاً الفوز والناموس بأداء ذاتي مميز.

وحسمت «غية» ملك سعيد عبدالله محمد مطر الرميثي، ناموس الشوط التاسع الرئيسي للثنايا بكار مفتوح، وظلت «غية» بعيدة عن المقدمة حتى منتصف الشوط، ثم تقدمت للخط الأمامي وقبضت على الصدارة قبل أن تتنازل عنها مجدداً لبعض الوقت ثم تعود في الأمتار الأخيرة وتحسم الفوز والناموس.

واختتم «مشهاب» ملك سعيد أحمد محمد دري الفلاحي، نواميس الأشواط الرئيسية، بفوزه بناموس الشوط العاشر المخصص كرئيسي للثنايا قعدان مفتوح، محققاً الفوز والناموس والجائزة المالية الكبيرة.

وعلى مستوى أقوى التوقيتات تصدرت «مناعة» ملك محمد خالد عبدالله العطية، قائمة أقوى توقيتات الفترة الصباحية أمس، بعدما حققت الفوز بناموس الشوط الثالث المخصص للثنايا بكار إنتاج.

وفي الفترة المسائية كانت على موعد مع الإثارة والتحدي حيث المعارك الطاحنة على رموز الثنايا الفضية والجوائز المليونية، التي أشعلت حماس المضمرين وملاك الحلال، فدفعوا بنُخب المطايا التي يمتلكونها، لخوض هذا المعترك الكبير.

وشهدت ستة أشواط نارية حيث جاءت «لشا» ملك عبدالهادي خليل منصور الشهواني، وفكت كل الألغاز واندفعت في الأمتار الأخيرة إلى صدارة الشوط القوي كالسهم الجامح، ولم تهدأ إلا على خط النواميس محلقةً بأقوى الرموز الشلفة الفضية للثنايا بكار مفتوح، محققة الفوز والناموس.

ومع الإثارة الكبيرة في أقوى أشواط القعدان انبرى «سلاب» ملك مسلم علي سعيد بن دري الفلاحي للسيطرة على مقدمة الشوط القوي، وحافظ على صدارته حتى الأمتار الأخيرة ليعلن نفسه بطلاً لشوط الخنجر الفضي للقعدان مفتوح ويحلق بالجائزة المالية المقدرة بمليون ريال قطري.

فيما تألقت «مزون» ملك صالح حمد صالح بن نصرة العامري في الشوط الثالث الرئيسي المخصص للثنايا بكار عمانيات، محققة الفوز والناموس والشلفة والجائزة المليونية بعدما انفردت بصدارة الشوط القوي، بفضل أدائها المميز ومخزونها القوي على مدار الشوط الأسرع في منافسات أمس.

كما انتزع «حشيم» ملك حمد نهيان سالم العامري، خنجر الثنايا القعدان عمانيات، بعدما تصدر الشوط الرابع الرئيسي، محققا الفوز والناموس ليعبر بالخنجر والمليون ريال إلى دولة الإمارات الشقيقة.

وفي رموز الإنتاج كانت المنافسة حامية الوطيس بين عدد من الشعارات القوية، لكن الفوز كان حليف «تغاريد» في الشوط الخامس الرئيسي المخصص للثنايا بكار إنتاج، لتغرد بالشلفة الغالية في ميدان التحدي وتهدي مالكها سعيد بن منانة الكتبي واحداً من أهم رموز أمس، الشلفة الفضية للثنايا بكار إنتاج والتي حققتها «تغاريد» .

وكان الموعد مع التألق في آخر أشواط الرموز في هذه الأمسية التراثية الراقية والقوية، عندما انتزع «مشوش» ملك مانع محمد بن قطامي، خنجر الثنايا قعدان إنتاج، وقدم «مشوش» أداء قوياً انفرد من خلاله بصدارة الشوط القوي ليطير بالرمز الغالي إلى الإمارات.

المصدر: العرب القطرية و موقع كل يوم

٠٣-٠٣-٢٠٢٤


* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.